أدنوك توقع اتفاقية مع شركة رونغشنغ الصينية لاستكشاف فرص النمو المحلية والعالمية

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 12 نوفمبر 2019: أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) اليوم عن إبرام اتفاقية إطارية مع شركة رونغشنغ الصينية للبتروكيماويات لاستكشاف فرص النمو المحلية والعالمية التي تسهم في تسريع تنفيذ استراتيجيتها للنمو الذكي لعام 2030.
وبموجب الاتفاقية، سيتم دراسة فرص التعاون في بيع أدنوك لمنتجات التكرير لـ "رونغشنغ"، والاستثمار في معالجة الغاز والتكرير والبتروكيماويات في الصين ودولة الإمارات، وتوريد وتسليم شحنات الغاز الطبيعي المُسال لـ رونغشنغ. 
وقع الاتفاقية معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة الرئيس التنفيذي لأدنوك ومجموعة شركاتها، ولي شويرونغ، رئيس مجلس إدارة مجموعة رونغشنغ.

وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر: "يأتي توقيع هذه الاتفاقية تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة في تطبيق استراتيجيات مبتكرة وتبني نماذج أعمال أكثر مرونة وإبرام شراكات استراتيجية لتعزيز القيمة من موارد أبوظبي الهيدروكربونية. وتستند الاتفاقية إلى العلاقة القائمة حالياً حيث تزود ادنوك النفط الخام إلى شركة ’رونغشنغ‘ وتشمل الاتفاقية تفعيل فرص النمو المحلية والعالمية في مجموعة من القطاعات التي يمكنها خلق أسواق جديدة لمحفظة منتجاتنا المتنامية واستقطاب استثمارات تدعم خططنا للتوسع في مجال الغاز والتكرير والبتروكيماويات".

وأضاف: "فيما نمضي بتنفيذ استراتيجية أدنوك للنمو الذكي 2030 فإننا حريصون على التعاون مع شركاء قادرين على المساهمة في تعزيز القيمة والعائد الاقتصادي وتوفير أسواق جديدة لمنتجاتنا في المراكز الجديدة للطلب العالمي على الطاقة".

وبموجب شروط الاتفاقية، سيعمل الطرفان على دراسة زيادة حجم وتنوع مبيعات منتجات التكرير من أدنوك، وتفعيل تعاون أدنوك كشريك استراتيجي لـ رونغشنغ في استثمارات التكرير والبتروكيماويات بما في ذلك مجمعها للتكرير والبتروكيماويات. 

في المقابل ستقوم رونغشنغ بدراسة فرص الاستثمار في مجمع أدنوك الصناعي في الرويس، بما في ذلك مصنع البنزين العطري (GAP)، وإمكانية توريد وتسليم أدنوك للغاز الطبيعي المسال لاستخدامه من قبل رونغشنغ داخل مجمعات الإنتاج في الصين.

من جانبه قال لي شويرونغ: "تعتبر هذه الاتفاقية الإطارية إنجازاً جديداً في خطة التوسع الدولي الاستراتيجي التي نقوم بها، خصوصاً أنها تتم مع شريك تجاري مهم مثل أدنوك. ونحن على ثقة ان هذه الشراكة ستعود بالفائدة المشتركة على الطرفين خصوصاً في مجال استثمارات معالجة الغاز والتكرير والبتروكيماويات في أسواق آسيا".

وأضاف: "يضمن التعاون الاستراتيجي مع أدنوك حصول مشروع زيانج للتكرير والبتروكيماويات الخاص بنا على إمدادات كافية من المواد الخام للوصول إلى طاقة تكرير تبلغ مليون برميل يوميًا من النفط الخام. وسوف تمكننا هذه الشراكة من مواصلة توسعنا وتحقيق حصة إضافية في أسواق النفط العالمي وتعزيز حضورنا في القطاع".

وتدعم هذه الاتفاقية الإطارية خطط أدنوك للنمو والتوسع في مجال المعالجة والتكرير والبتروكيماويات، والتي ستشهد تدشين مجمعاً عالمياً متكاملاً للتكرير والبتروكيماويات في الرويس وزيادة إنتاج المواد الخام التي ستساعدها على النمو في مراكز الطلب العالمية الجديدة.

وتعتبر رونغشنغ واحدة من الشركات الرائدة في صناعة البتروكيماويات والنسيج في الصين، حيث عملت الشركة في السنوات الأخيرة على توسيع نطاق أعمالها في كافة جوانب ومراحل عمليات البتروكيماويات والاستثمار بقوة في العديد من مشاريع النفط والغاز عالية القيمة، من بينها مشروع زيانج للتكرير والبتروكيماويات الذي تمتلك فيه الشركة حصة مسيطرة. وسوف يصبح هذا المشروع، الذي تبلغ طاقته الإنتاجية 40 مليون طن سنوياً، حال تشغيله أحد أكبر مصانع التكرير والبتروكيماويات في العالم.

جدير بالذكر أن الصين تعتبر ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم، وقد بدأت العديد من شركات الطاقة الصينية زيادة حجم مشاركتها في عمليات أدنوك في مجالات الاستكشاف والتطوير والانتاج والتكرير والبتروكيماويات. وفي الوقت نفسه، تعتبر أدنوك الصين من أهم الأسواق لمنتجاتها من النفط الخام والبتروكيماويات خصوصاً أنها تتجه نحو زيادة سعة إنتاجها إلى 4 ملايين برميل يوميًا بنهاية عام 2020 و5 ملايين برميل في عام 2030، وتسريع وتيرة العمل في مجال التكرير والبتروكيماويات، وتوسيع نطاق الاستثمارات الاستراتيجية العالمية.
 

 
 

نبذة عن "أدنوك":

تعدّ شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" واحدة من أكبر مجموعات شركات الطاقة والبتروكيماويات المتنوعة الرائدة على مستوى العالم، حيث يبلغ إنتاجها 3 ملايين برميل من النفط الخام، و10.5 مليار قدم مكعبة من الغاز يومياً. ومن خلال 14 شركة فرعية متخصصة ومشروعاً مشتركاً، تعتبر أدنوك محفزاً أساسياً للنمو والتنويع الاقتصادي في دولة الإمارات. لمعرفة المزيد يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.adnoc.ae .