Hamburger Buttonclose search
Englishkeyboard_arrow_right

المسؤولية الاجتماعية المؤسسية

طاقة لمجتمعنا

المسؤولية الاجتماعية المؤسسية

لقد عهد إلينا الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، عندما أسس شركة أدنوك عام 1971، بمسؤولية الاستثمار الفعال للموارد الطبيعية للدولة لخدمة شعبنا. وقد شكّلت حكمته وشخصيته القوية الأساس المتين لفلسفتنا، وألهمتنا كيف نطور مستقبلاً أفضل، كما كانت قيمه المبادئَ التي أرشدتنا، وهي التي تذكرنا دائماً بالفرص التي مُنحت والمسؤوليات التي أُلقيت على عاتق كُلٍ منا ونحن نسعى لتجسيد تلك القيم كل يوم، وفي كل أمر نقوم به.

ونحن نساهم مساهمة كبرى – كشركة مسؤولة - في نمو وتطور دولة الإمارات العربية المتحدة، ولنا تاريخ طويل وحافل في الاستثمار في الشباب الإماراتي، ودعم المجتمعات التي نعمل ضمنها، وحماية الموارد والأصول الطبيعية الثمينة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ولعل من أهم الأمثلة على دورنا الإيجابي في المجتمع منطقة الظفرة التي تلعب دوراً مهماً في عملياتنا والتي تساهم بشكل فعال في تعزيز الاقتصاد المحلي، حيث كان لنا في الظفرة دوراً ريادياً في تطوير البناء الاجتماعي للمنطقة من خلال مشاريع لتطوير ودعم بنيتها التحتية والمحافظة على أصالتها والمخزون الثقافي لسكانها.

ونحن مصممون على المضي على خطى المغفور له الشيخ زايد من خلال مبادراتنا الاجتماعية المؤسسية المسؤولة، وعلى الاستمرار في بناء اقتصاد قائم على المعرفة، والمحافظة على ثقافتنا وتراثنا المحلي، والحفاظ على البيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وسنستمر في تمسكنا وإخلاصنا لإرث الأب المؤسس، وفي السعي لنكون عاملاً محفزاً في التحول الذي تشهده الدولة، ومساهماً رئيسياً في ازدهارها المستمر اجتماعياً واقتصادياً.