Hamburger Buttonclose search
Englishkeyboard_arrow_right

الاستثمار في مجتمعاتنا

طاقة للناس

الاستثمار في مجتمعاتنا

"إن الثروة ليست في الإمكانات المادية وحدها وإنما الثروة الحقيقية للأمة هي في رجالها وأن الرجال هم الذين يصنعون مستقبل أمتهم.". الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه

أصبحت دولة الإمارات العربية المتحدة مركزاً اقتصادياً عالمياً فاعلاً، ودولةً اشتهرت بمصداقيتها، وطموحها، وحسن ضيافتها، ويعود الفضل في كثير من ذلك إلى التقدم الهائل الذي حصل نتيجة تطوير مجتمعاتنا.

ولقد ساهمنا بشكل فاعل في برامج تديرها مؤسسات مثل مؤسسة الإمارات، ومؤسسة الشيخ زايد، والهلال الأحمر الإماراتي، وجامعة زايد، وكليات التقنية العليا، ونادي الظفرة الرياضي، واتحاد الإمارات للجوجيتسو، ونادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت.

ونحن حريصون على استلهام ماضينا لبناء وتعزيز مستقبلنا وضمان استمرار ازدهار وغنى تراثنا الإماراتي بشعبه ومجتمعه. ونحن نحافظ على رؤية الأب المؤسس لدولة الإمارات العربية المتحدة ونبني صلات أعمق وأوثق، فيما نشارك الآخرين تراثنا وضيافتنا من خلال المهرجانات الثقافية التي تجمع الناس من مختلف الثقافات والدول.

لقد دعمنا مهرجان الشيخ زايد للتراث منذ انطلاقه بهدف الاحتفاء بإرث مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة. ويهدف المهرجان إلى التعريف بالتراث الغني لدولة الإمارات العربية المتحدة والثقافات العالمية من خلال سلسلة من العروض الحية، وورشات الصناعات اليدوية التقليدية، بالإضافة إلى مسيرة الحضارات العالمية.

وسنستمر في العمل بالتعاون مع شركائنا المحليين، ومع البلديات، ومجالس الشباب والرياضة لإشراك المجتمع وتنميته دعماً للهدف رقم 11 من أهداف التنمية المستدامة الخاص حول "المدن والمجتمعات المستدامة".