Hamburger Buttonclose search
Englishkeyboard_arrow_right

أدنوك تعلن عن الفائزين في مبادرتها الصيفية الافتراضية لتشجيع دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات عن بُعد

تم اختيار الفائزين من بين 5500 مشاركة

المبادرة تتيح للطلاب الوصول عن بُعد لمجموعة واسعة من موارد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) وتزويدهم بمهارات جديدة من خلال نشاطات تفاعلية مبتكرة

المبادرة تأتي في إطار برنامج أدنوك للمسؤولية المجتمعية وتهدف للمساهمة في إعداد وتطوير الجيل المقبل من الكفاءات الإماراتية لبناء قوة عاملة متعددة المهارات

article-img

أبوظبي، 21 أكتوبر 2020: أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية أدنوك، اليوم أسماء الفائزين في مبادرتها الصيفية الافتراضية التي أطلقتها في يوليو 2020 لتشجيع دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) عن بُعد بين طلاب المدارس في الدولة تماشياُ مع مبادرة التعلم عن بعد التي أقرتها دولة الإمارات، كتدبير احترازي لحماية الطلبة من فيروس كوفيد-19.

وتتيح هذه المبادرة للطلاب الوصول عبر الإنترنت إلى مجموعة واسعة من موارد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) لتزويدهم بالمهارات والمعارف الجديدة اللازمة وتطوير مهارتهم التحليلية والإبداعية، وذلك عبر نشاطات تعليمية تفاعلية مبتكرة. وتلقت أدنوك 5500 مشاركة من الطلاب تركزت على ثلاثة محاور، هي "قوة الورق" و"الهندسة البحرية" و"طاقة للحياة".

وعقب منافسة قوية، اختارت لجنة التحكيم في أدنوك ثلاثة فائزين، هم مديحة فيردوس بينجاري، وسوريانش برافين، وإشياث تميم الأنصاري، وحصلوا على طابعات ثلاثية الأبعاد مقدمة من أدنوك.

واختارت أدنوك بالإضافة إلى ذلك ثلاثة فائزين في تحدي "Minecraft Digital Twin Oil Rig"، الذي شهد تنافس الأطفال على بناء حفارات نفطية رقمية برية وبحرية باستخدام لعبة "ماين كرافت". وحصل محمد أحمد الهاشمي على "جائزة التصميم والتميز الإبداعي"، وحصل براتيك سوريش على "جائزة العرض التقديمي الفني القوي"، فيما حصل تياني لي وتيانزي لي على "جائزة الفريق" مع تقديم أجهزة آيباد شخصية للفائزين في تحدي الحفارات النفطية من أدنوك.

وبعد الاهتمام والنجاح الكبير الذي حققته المبادرة في فصل الصيف، أطلقت أدنوك نسخة أخرى منها للفصل الدراسي الحالي، والتي ستمتد خلال الفترة من أكتوبر 2020 إلى فبراير 2021. وستضم هذه النسخة سبعة تحديات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات مع أربعة تحديات تم ابتكارها بالشراكة مع "ليغو للتعليم"، "وفورمولا 1 في المدارس"، و برنامج "كومون"، و"صندوق الوطن".

وبهذه المناسبة، قالت ريم مبارك البوعينين، مدير المسؤولية المجتمعية في أدنوك: "نحن سعداء باهتمام ومشاركة الأطفال في النسخة الصيفية من مبادرة أدنوك لتشجيع دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) والتي تم تنظيممها عن بُعد. ونود أن نهنئ جميع الفائزين، كما نحث الآباء وأولياء الأمور على دعم أطفالهم خلال مشاركتهم في نسخة الخريف الجديدة. يأتي إطلاق أدنوك لهذه المبادرة في إطار برنامجها للمسؤولية المجتمعية والتزامها بالاستثمار في البرامج التي من شأنها تعزيز تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في دولة الإمارات، بما يسهم في تمكين الأطفال من تطوير واكتساب المهارات اللازمة التي تؤهلهم للمساهمة بفعالية في تحقيق خطط التنمية الاقتصادية للوطن على المدى البعيد".

وتستهدف المبادرة الطلاب والطالبات في الفئة العمرية من 7 إلى 17 سنة ويتم تنظيمها باللغتين العربية والإنجليزية عبر الإنترنت. وسيحصل المشاركون في النسخة الجديدة من المبادرة على شهادة بعد اجتياز كل تحدٍ بنجاح، فيما سيحصل الفائزون في المراحل النهائية على جوائز تقديرية.

ويستفيد من برامج أدنوك لتطوير تدريس العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) أكثر من 16000 طالب في 81 مدرسة و5 جامعات في دولة الإمارات. وتتم هذه البرامج التعليمية بالشراكة مع شركة "أبوظبي لإدارة رياضة السيارات"، وشركة تطوير النفط اليابانية (جودكو)، و"معهد كومون للتعليم"، و"ليغو للتعليم"، و"صندوق الوطن".

تفاصيل

أكتوبر 21, 2020
أبوظبي

نبذة عن أدنوك

نبذة عن "أدنوك":

تعدّ شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك"، المملوكة بالكامل من قبل إمارة أبوظبي، واحدة من أكبر مجموعات الطاقة والبتروكيماويات المتنوعة الرائدة على مستوى العالم. وتعمل الشركة على تعزيز القيمة من الموارد والاحتياطيات الهيدروكربونية الكبيرة في إمارة أبوظبي من خلال عمليات الاستكشاف والإنتاج المسؤولة والمستدامة لدعم النمو والتنويع الاقتصادي في دولة الإمارات. لمعرفة المزيد يرجى زيارة الموقع الإلكتروني  www.adnoc.ae