Hamburger Buttonclose search
Englishkeyboard_arrow_right

أدنوك ترسي عقدين للأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد بقيمة 5.36 مليار درهم (1.46 مليار دولار) لتطوير حقل دلما للغاز

حقل دلما جزء من امتياز غشا وهو أحد الركائز المهمة في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز لدولة الإمارات 

ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد على شركة الإنشاءات البترولية الوطنية (ان بي سي سي) وتحالف مشترك يضم " تيكنيكاس ريونيداس" و "تارجت انجينييرينج"

إعادة توجيه 70% من قيمة العقدين إلى الاقتصاد المحلي من خلال برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة

خفض التكاليف وتقليل الانبعاثات في امتياز غشا العملاق من خلال تحديث وتحسين التصاميم لدمج عملية التقاط الكربون في العمليات

 

article-img
أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة - 18 نوفمبر 2021 : أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) اليوم عن ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمشروع تطوير حقل دلما للغاز بقيمة إجمالية 5.36 مليار درهم (1.46 مليار دولار). ويعتبر حقل دلما جزء من امتياز غشا الذي يُعد أكبر مشروع تطوير للغاز الحامض البحري في العالم وهو يمثل ركيزة أساسية لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز لدولة الإمارات.

وتمت ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد على شركة الإنشاءات البترولية الوطنية (ان بي سي سي)، وتحالف مشترك مكون من "تيكنيكاس ريونيداس" و "تارجت انجينييرينج". ويتضمن العقد إنشاء وتشييد مرافق معالجة الغاز والأجزاء العلوية من الآبار، وخطوط الأنابيب وخطوط الامدادات البحرية. وسيتم إعادة توجيه 70% من القيمة الإجمالية للعقدين إلى الاقتصاد المحلي من خلال برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة، مما يعزز التزام أدنوك بإعادة توجيه القيمة محلياً عبر العقود التي تقوم بترسيتها.

وتمت ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد الخاصة بحقل دلما في حزمتين، الحزمة (أ)، التي تمت ترسيتها على شركة الإنشاءات البترولية الوطنية (ان بي سي سي) بقيمة 1.89 مليار درهم (514 مليون دولار) وتغطي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لأربعة أبراج رؤوس آبار بحرية، وخطوط الأنابيب وخطوط الامداد البحرية في حقول "هير دلما" و "سطح" و "بو حصير"، في حين تصل قيمة الحزمة (ب)، التي تمت ترسيتها  على تحالف مشترك ضم "تيكنيكاس ريونيداس" و "تارجت انجينييرينج"، إلى 3.49 مليار درهم (950 مليون دولار) وهي تغطي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمرافق معالجة الغاز بغرض تجفيف الغاز والضغط والخدمات المرتبطة بذلك في جزيرة أرزنه الواقعة على بعد 80 كيلومتر من أبوظبي.

بهذه المناسبة قال ياسر سعيد المزروعي، الرئيس التنفيذي لدائرة الاستكشاف والتطوير والإنتاج في شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك): "تؤكد ترسية عقود الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد الخاصة بحقل دلما، بالإضافة إلى أعمال التطوير في حفر الآبار و الأعمال الجارية لإنشاء الجزيرة الاصطناعية، على التقدم المنجز في مشروع غشا العملاق. ومع مواصلة التقدم في تنفيذ هذا المشروع الاستراتيجي، نحن نعمل على ضمان تحقيق قيمة محلية مضافة من شأنها أن تساهم في دفع النمو الاقتصادي في دولة الإمارات ودعم مبادئ الخمسين التي حددتها القيادة الرشيدة والتي ترسم خارطة طريق للنمو المستدام".

وأضاف: "تواصل أدنوك وشركاؤها مسيرة تحقيق أهداف زيادة القدرات الإنتاجية الاستراتيجية، والسعي نحو تحقيق طموحات الاستدامة، والعمل معاً بمسؤولية لتطوير مشروع غشا العملاق، وذلك من أجل زيادة وتعزيز القيمة ودعم هدف الاكتفاء الذاتي من الغاز  في دولة الإمارات".

ومن المتوقع أن يتم انجاز كلا العقدين خلال عام 2025، حيث سيمكنان حقل دلما البحري الذي يقع على بعد 190 كيلومتر شمال غرب إمارة أبوظبي، من إنتاج حوالي 340 مليون قدم مكعب قياسي يومياً من الغاز الطبيعي. ولخدمة أهداف مشروع تطوير دلما، كانت شركة أدنوك قد أرست سابقا عقود لتوريد مجموعة من المعدات الرئيسية  التي تحتاج وقتا طويلاً لتصنيعها، وأنجزت كذلك سبعة آبار تطوير، مما ساهم في تسريع تسليم المشروع.

وتواصل أدنوك العمل مع شركائها في امتياز غشا لتحقيق التقدم في مشروع غشا العملاق لخفض تكاليف تنفيذ المشروع خلال أقصر وقت ممكن وتسريع دمج تقنيات التقاط الكربون، وذلك من خلال الإنجاز المشاريع على مراحل مع المحافظة على أهداف ومتطلبات الإنتاج. ولتحقيق هذا الهدف، قامت شركة أدنوك وشركاؤها  بترسية عقد لتحديث هندسة التصاميم الأولية والأساسية للامتياز على شركة "تكنيب إنيرجيز". 
كذلك تم  انجاز ثلاث جزر اصطناعية ضمن منطقة امتياز غشا، حيث من المتوقع أن يبدأ الإنتاج في 2025، مع زيادة في الإنتاج ليصل إلى أكثر من 1.5 مليار قدم مكعب قياسي في اليوم، قبل نهاية 2030.

وتضمّن مشروع "غشا" إحدى أكبر الدراسات المسحية البيئية البحرية التي تم تنفيذها حتى الآن في دولة الإمارات، مما يعكس التزام أدنوك بالاستدامة وحماية البيئة الطبيعية. ويوفر استخدام الجزر الاصطناعية فوائد كبيرة على صعيد حماية البيئة وتوفير التكاليف، وذلك عبر الاستغناء عن تجريف أكثر من 100 موقع للآبار وتوفير موائل إضافية للحياة البحرية.

ملاحظة:
يتألف امتياز غشا، من حقول حيل ، وغشا ، وهير دلما ، وسطح ، وبو حصير ، ونصر ، وصرب والشويحات ، ومبرز، وهو يجمع شركاء أدنوك الاستراتيجيين وهم: شركة إيني (25 %) ، وشركة وينترشال ديا  (10 %) ، و شركة أو إم في (5 %) ، و شركة لوك أويل  (5 %).
 

تفاصيل

نوفمبر 18, 2021
أبوظبي

نبذة عن أدنوك

تعدّ شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك"، المملوكة بالكامل من قبل إمارة أبوظبي، واحدة من أكبر مجموعات الطاقة والبتروكيماويات المتنوعة الرائدة على مستوى العالم. وتعمل الشركة على تعزيز القيمة من الموارد والاحتياطيات الهيدروكربونية الكبيرة في إمارة أبوظبي من خلال عمليات الاستكشاف والإنتاج المسؤولة والمستدامة لدعم النمو والتنويع الاقتصادي في دولة الإمارات. 
لمعرفة المزيد يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.adnoc.ae